أنت تقرأ الآن

مهاويس أصحاب نظرية المؤامرة و موقعهم الحقيقى بواسطة يوسف عماد

1 min read

شارك المقال

مهاويس أصحاب نظرية المؤامرة و موقعهم الحقيقى
______
المستعد للأسوأ بل المستغل للإجراءات هو متآمر فى نظر أصحاب نظرية المؤامرة.
لهذا السبب هم يظنون أن أول الصف متآمر للحصول على الترتيب الأول.
أول الصف ليس مطالباً بالتبرير باستعداده و عمله و بذله المجهود للحصول على المرتبة الأولى لمن يجلس فى آخر الصف فهو لا يراه أساساً.
إن أصحاب نظرية المؤامرة المصابون بهوسها لا يجلسون فى آخر الصف بحسب بل فى سلة قمامة الصف أيضاً يبعثرون الأوراق بحثاً عن ما يثبت الفرضيات السطحية التآمرييه التى فرضوها على أنفسهم و يحاولون فرضها على الآخرين كدين.

إن هؤلاء لا يحسنون استغلال المواقف و لا الاستعداد للظروف أو التدبير للمعارك و لا يجوز أن ينضموا لأى فصيل بأى معركة فهم لم و لن يكونوا إلا مراكز ثقل و تعطيل تتسبب بالهزائم و الإنكسارات. فإن رأيتهم ينضمون لقطيع ما أو يشكلون مركز ثقل بجماعة ما فالأمر محسوم بهزائم متتالية لهذه الجماعة الساذجة (و التاريخ يشهد).

مهاويس مرضى فكر المؤامرة كمعارضة.
إن أى نظام سياسى يكون محظوظاً بمعارضة تسيطر على قياداتها و أفرادها فكر و هوس المؤامرة النفسى فهؤلاء هم فريسة سهلة للأنظمة يسهل التلاعب السياسى و الإعلامى بهم و التحايل النفسى عليهم و توجيههم لجعلهم مصدر ترفيه سياسى للشعب فهم "العصفورة" التى يجب أن ينظر عليها الشعب بسخرية و استهزاء فى "بص العصفورة".

مهاويس مرضى فكر المؤامرة كأنظمة.
إن توابع هوس نظرية المؤامرة الأقرب ستجدونها فى روسيا و إيران و التى يعشعش فكر المؤامرة المرضى فى نفوس الجميع هناك و ستلحظونه بغباء المتحدثين من هذه الدولة سواءاً من الساسة أو الشعب التائه, و ما ترونه من كارثة تسبب بها الوباء هى فى الواقع كارثة ال "make believe" التى تسبب بها فكر المؤامرة العفن الذى تغذيه هذه الأنظمة السياسة للسيطرة على شعوبها و توجيهها.

يجب التعامل مع أصحاب فكر المؤامرة السطحى المسموم كالتعامل مع المجذوم فكرياً أو المصاب بالجرب و هو المقاطعة التامة فى النقاش الفكرى أو الإستراتيجى أو الحيوى حرصاً عليهم و على من حولهم و على عدم تغذية وسواس المؤامرة.

No more posts available
Seems like you reached the end.

Suggested Authors

Suggested Tags

No results.

Searching